اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم برنامج استظهار القرآن الكريم
يوم الثلاثاء 5 جمادى الآخرة 1442 هجرية

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

القلوب

لحظة من فضلك



المواد المختارة

3 : 111 ـ السابع عشر : عن سعيد بن عبد العزيز ، عن ربيعه بن يزيد ،عن أبي إدريس الخولاني ،عن أبي ذر جندب بن جنادة ـ رضي الله عنه ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما يروي عن الله تبارك وتعالى أنه قال : ( يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا ، يا عبادي ، كلكم ضال إلا من هديته : فاستهدوني أهدكم ، يا عبادي ، كلكم جائع إلا من أطعمته : فإستطعموني أطعمكم ، يا عبادي، كلكم عارٍ إلا من كسوته ، فاستكسوني أكسكم ، يا عبادي ، إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعاً : فاستغفروني أغفر لكم ، يا عبادي إنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ، ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني ، يا عبادي لو أن أولكم وأخركم ، وأنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ما زاد في ملكي شيئاً ، يا عبادي لو أن أولكم وأخركم ، وأنسكم وجنكم ، كانوا على أفجر قلب رجل واحد منكم ؛ ما نقص ذلك من ملكي شيئاً ، يا عبادي لو أن أولكم وأخركم وأنسكم وجنكم ، قاموا في صعيد ، واحد فسألوني فأعطيت كل إنسان مسألته ، ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا أدخل البحر ، يا عبادي ، إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ، ثم أوفيكم إياها فمن وجد خيراً فليحمد الله ، ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه) قال سعيد: كان أبو إدريس إذا حدث بهذا الحديث جثا على ركبتيه. رواه مسلم(85)وروينا عن الإمام أحمد بن حنبل ـ رحمه الله ـ قال: ليس لأهل الشام حديث أشرف من هذا الحديث .

***

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم
طبقات الرواة و أحوالهم
الأئمة : العلماء الجهابذة
شُعبة بن الحجاج أَبو بسطام العتكي
باب ما ذكر من معرفة شُعبة بعلل الحديث، صحيحه وسقيمه وما فسر من ذلك
الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم
شُعبة بن الحجاج أَبو بسطام العتكي
باب ما ذكر من معرفة شُعبة بعلل الحديث، صحيحه وسقيمه وما فسر من ذلك
:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا صالح بن أَحمد بن حَنبل، حَدثنا علي، يَعني ابن المَديني، قال: سَمِعتُ يحيى، يَعني ابن سَعيد القطان، يقول: كان شُعبة يضعف أحاديث أبي بشر جعفر بن أَبي وحشية عن حبيب ابن سالم:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا علي بن الحسن الهِسِنجَاني، حَدثنا أَحمد بن حَنبل: قَال يَحيَى قال شُعبة: لم يسمع أَبو بشر من حبيب بن سالم:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا صالح بن أَحمد بن حَنبل، حَدثنا علي، يَعني ابن المَديني، قال: سَمِعتُ يَحيَى ابن سَعيد يقول: كان شُعبة ينكر حديث سِماك بن حَرب عن مصعب بن سعد قال كنت مسندا أبي إلى صدري:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا صالح بن أَحمد، حَدثنا علي، قال: سَمِعتُ يَحيَى بن سَعيد يقول: كان شُعبة يقول في حديث قتادة عن أَنس حديث أُم سليم في المرأة ترى في منامها ما يرى الرجل: ليس بصحيح، وينكره:
(1/157)

حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا صالح بن أَحمد بن حَنبل، حَدثنا علي، يَعني ابن المَديني، قال: سَمِعتُ أبَا داود، يَعني الطيالسي قال: سَمِعتُ خالد بن طليق يسأل شُعبة فقال يا أَبَا بسطام حدثني حديث سِماك بن حَرب في إقتضاء الورق من الذهب حديث ابن عُمر، فقال: أصلحك الله هذا حديث ليس يرفعه أحد إِلاَّ سماك، قال فترهب أَن أروي عنك؟ قال: لا، ولكن حدثنيه قتادة عن سَعيد بن المُسيَّب، عَن ابن عُمر ولم يرفعه، وأخبرنيه أَيوب عن نَافع، عَن ابن عُمر ولم يرفعه، وحدثني داود بن أَبي هند عن سَعيد بن جُبير ولم يرفعه، ورفعه سماك، فأَنا أفرقه:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا علي بن الحسن الهِسِنجَاني، حَدثنا أَحمد، يَعني ابن حَنبل، حَدثنا أَبو قطن قال ذكر رجل لشُعبة الحكم، عَن ابن أَبي ليلى عن بلال: فأمرني أَن أثوب في الفجر ونهاني عن العشاء، قَال شُعبة: لا والله ما ذكر ابن أَبي ليلى، ولا ذكر إلا إسنادا ضعيفا: قال: أظن شُعبة قال: كنت أراه رواه عن عِمران بن مسلم:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا علي بن الحسن الهِسِنجَاني، حَدثنا أَحمد، يَعني ابن حَنبل، حَدثنا يَحيَى قال: كان شُعبة يضعف حديث أبي بشر عن مجاهد: قال: وحديث الطير هو حديث المنهال:
قال أَبو محمد: يَعني حديث المنهال عن زاذان عن البراء: خرجنا مع رسول الله صَلى الله عَليه وسَلم في جنازة رجل من الأنصار فجلس وجلسنا كأنما على رؤوسنا الطير:
(1/158)

حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا علي بن الحسن الهِسِنجَاني، حَدثنا أَحمد، يَعني ابن حَنبل، قَال: قال يَحيَى بن سَعيد قال شُعبة: لم يسمع الحكم حديث مقسم في الحجامة للصائم من مقسم:
قال أَبو محمد: يَعني حديث مقسم عَن ابن عباس: إحتجم النَّبي صَلى الله عَليه وسَلم وَهو صائم:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا علي بن الحسن حَدثنا أَحمد، يَعني ابن حَنبل، حَدثنا يَحيَى قال: ترك شُعبة حديث الحكم في الجنب إِذا أراد أَن يأكل توضأ:
قال أَبو محمد: يَعني حديث الحكم عن إِبراهيم عن الأَسود عن عائشة أَن النَّبيَّ صَلى الله عَليه وسَلم كان إِذا أراد أَن يأكل، وهو جنب توضأ:
(1/159)

عدد المشاهدات *:
36656
عدد مرات التنزيل *:
41
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 21 ماي 2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/08/2019

الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم

روابط تنزيل : باب ما ذكر من معرفة شُعبة بعلل الحديث، صحيحه وسقيمه وما فسر من ذلك
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا لتنزيل البرنامج / المادةاضغط هنا لتنزيل  باب ما ذكر من معرفة شُعبة بعلل الحديث، صحيحه وسقيمه وما فسر من ذلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  باب ما ذكر من معرفة شُعبة بعلل الحديث، صحيحه وسقيمه وما فسر من ذلك لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم