يوم الخميس 10 محرم 1440 هجرية

Le 20/9/2018
5:14
5:24
13:17
16:42
19:29
20:59
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

تزوجوا

لحظة من فضلك



اختر السورة



المواد المختارة


بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
النحو و الصرف
اللغة العربية
شرح ألفية ابن مالك لإبن عقيل
أسماء لازمت النداء
أسماء لازمت النداء
النحو و الصرف

أسماء لازمت النداء و " فل " بعض ما يخص بالندا * " لؤمان، نومان " كذا، واطردا في سب الانثى وزن " يا خباث " * والامر هكذا من الثلاثي وشاع في سب الذكور فعل * ولا تقس، وجر في الشعر " فل " من الاسماء ما لا يستعمل إلا في النداء، نحو " يا فل " أي: يا رجل، و " يا لؤمان " للعظيم اللؤم، و " يانومان " للكثير النوم، وهو مسموع.
وأشار بقوله: " واطردا في سب الانثى " إلى أنه ينقاس في النداء استعمال
(2/277)



فعال مبنيا على الكسر في ذم الانثى وسبها، من كل فعل ثلاثى، نحو " يا خباث، ويا فساق، ويا لكاع ".
وكذلك ينقاس استعمال فعال، مبنيا على الكسر، من كل فعل ثلاثى،
للدلالة على الامر، نحو " نزال، وضراب، وقتال "، أي: " انزل، واضرب، واقتل ".
وكثر استعمال فعل في النداء خاصة مقصودا به سب الذكور، نحو " يا فسق، ويا غدر، ويا لكع " ولا ينقاس ذلك.
وأشار بقوله: " وجر في الشعر فل " إلى أن بعض الاسماء المخصوصة بالنداء قد تستعمل في الشعر في غير النداء، كقوله: 313 - [ تضل منه إبلى بالهوجل ] * في لجة أمسك فلانا عن فل * * *
(2/278)


عدد المشاهدات *:
844
عدد مرات التنزيل *:
451
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/02/2014 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/02/2014

النحو و الصرف

روابط تنزيل : أسماء لازمت النداء
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  أسماء لازمت النداء لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
النحو و الصرف