اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم برنامج استظهار القرآن الكريم
يوم السبت 4 شعبان 1441 هجرية
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

الإيمان

لحظة من فضلك



المواد المختارة

9 : 4/276 ـ وعن عمرو بن الأحوص الجشمي رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم في حجة الوداع يقول بعد أن حمد الله تعالى ، وأثني عليه وذكر ووعظ ، ثم قال : (( ألا واستوصوا بالنساء خيراً فإنما هن عوان عندكم ليس تملكون منهن غير ذلك إلا أن يأتين بفاحشة مبينة، فإن فعلن فاهجروهن في المضاجع واضربوهن ضرباً غير مبرح ، فإن أطعنكم فلا تبغوا عليهن سبيلا . ألا إن لكم على نسائكم حقاً ، ولنسائكم عليكم حقاً ؛ فحقكم عليهن أن لا يوطئن فرشكم من تكرهون ، ولا يأذن في بيوتكم لمن تكرهون ، ألا وحقهن عليكم أن تحسنوا إليهن في كسوتهن وطعامهن )) رواه الترمذي (80) وقال حديث حسن صحيح . . قوله صلى الله عليه وسلم : (( عوان )) أي : أسيرات جمع عانية ، بالعين المهملة ، وهي الأسيرة ، والعاني : الأسير شبه رسول الله صلى الله عليه وسلم المرأة في دخولها تحت حكم الزوج بالأسير . (( والضرب المبرح )) : هو الشاق الشديد . وقوله صلى الله عليه وسلم : (( فلا تبغوا عليهن سبيلا )) أي : لا تطلبوا طريقاً تحتجون به عليهن وتؤذونهن به . والله أعلم .

***

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم
طبقات الرواة و أحوالهم
الأئمة : العلماء الجهابذة
شُعبة بن الحجاج أَبو بسطام العتكي
باب ما ذكر من حرص شُعبة على طلب العلم
الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم
شُعبة بن الحجاج أَبو بسطام العتكي
باب ما ذكر من حرص شُعبة على طلب العلم
:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا أَحمد بن سنان، قال: سَمِعتُ يزيد بن هارون يقول لما حَدثنا شُعبة بحديث المقدام أبي كريمة في حق الضيف قال شُعبة: فيكم أحد سمعه من حَريز بن عُثمان؟ قلت: أَنَا، قال: حَدثني به، قلت: لا أَحفظه، قال: صحفيون، فضحك يزيد:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا أَبي، حَدثنا محمود بن غيلان عن عَبد الصمد بن عَبد الوارث، أَو غيره، قال: سَمِعتُ شُعبة يقول: أَتيت طلحة بن مصرف مِئَة مرة، أَو خمسين مرة فإِن بلغكم أَنّي حدثت عنه غير هذا الحديث، إِني كذاب، والحديث هو حديث طلحة عن عَبد الرَّحمن بن عوسجة عن البراء عن النَّبي صَلى الله عَليه وسَلم في الذكر:
حَدثنا عَبد الرَّحمن، حَدثنا أَبي، حَدثنا حيوة، حَدثنا بقية، قال: سَمِعتُ شُعبة يقول إِني أَسمع منك أحاديث لو لم أَحفظها لطرت:
حَدثنا عَبد الرَّحمن ذكره أبي رحمه الله، حَدثنا القاسم بن محمد المروزي، حَدثنا عبدان، يَعني عَبد الله بن عثمان بن جبلة بن أَبي رَوَّاد، قَال أَخْبَرني أَبي، قال: سَمِعتُ شُعبة يقول: وأي شيء ألذ من أَن تخلو بشيخ قد لقي الناس فأَنت تستثيره وتستخرج منه علما:
(1/174)

عدد المشاهدات *:
32230
عدد مرات التنزيل *:
25
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 21 ماي 2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/08/2019

الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم

روابط تنزيل : باب ما ذكر من حرص شُعبة على طلب العلم
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا لتنزيل البرنامج / المادةاضغط هنا لتنزيل  باب ما ذكر من حرص شُعبة على طلب العلم
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  باب ما ذكر من حرص شُعبة على طلب العلم لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
الجرح والتعديل لإبن أبي حاتم