اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم
برنامج مراجعة القرآن الكريم
برنامج استظهار القرآن الكريم
يوم الأربعاء 14 جمادى الأولى 1444 هجرية
و كأين من دابة لا تحمل رزقها الله يرزقها و إياكم و هو السميع العليمونرى الجماعة حقاً وصواباً ، والفرقة زيغاً وعذاباًعظمة اللهرب لا تجعلنا فتنة للقوم الظالمين و نجنا برحمتك من القوم الكافريناللهم اغفر لأبي و ارحمه و الله يعصمك من الناس

جمعية خيركم
منتدى الأصدقاء
مدونة إبراهيم
مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

العلم

لحظة من فضلك



المواد المختارة

المدرسة العلمية :


Safha Test

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى
الجزء العاشر
خلافة هارون الرشيد بن المهدي
ثم دخلت سنة خمس وسبعين ومائة
شعوانة العابدة الزاهدة
البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى
كانت أمة سوداء كثيرة العبادة روى عنها كلمات حسان وقد سألها الفضل بن عياض الدعاء فقالت أما بينك وبينه ما إن دعوته استجاب لك فشهق الفضيل الفضل ووقع مغشيا عليه وفيها توفي الليث بن سعد بن عبد الرحمن الفهمي مولاهم قال ابن خلكان كان مولا قيس بن رفاعة وهو مولى عبد الرحمن بن مسافر الفهمي كان الليث إمام الديار المصرية بلا مدافعة وولد بقرقشندة من بلاد مصر سنة أربع وتسعين وكانت وفاته في شعبان من هذه السنة ونشأ بالديار المصرية وقال ابن خلكان أصله من قلقشندة وضبطه بلامين الثانية متحركة وحكى عن بعضهم أنه كان جيد الذهن وأنه ولى القضاء بمصر فلم يحمدوا ذهنه بعد ذلك ولد سنة أربع وعشرين ومائة وذلك غريب جدا وذكروا أنه كان يدخله من ملكه في كل سنة خمسة الاف دينار وقال آخرون كان يدخله من الغلة في كل سنة ثمانون ألف دينار وما وجبت عليه زكاة وكان إماما في الفقه والحديث والعربية قال الشافعي كان الليث أفقه من مالك إلا أنه ضيعه أصحابه وبعث إليه مالك يستهديه شيئا من العصفر لأجل جهاز ابنته فبعث إليه بثلاثين حملا فاستعمل منه مالك حاجته وباع منه بخمسمائة دينار ويقيت عنده منه بقية وحج مرة فأهدى له مالك طبقا فيه رطب فرد الطبق وفيه الف دينار وكان يهب للرجل من أصحابه من العلماء الألف دينار وما يقارب ذلك وكان يخرج إلى الاسكندرية في البحر هو وأصحابه في مركب ومطبخه في مركب ومناقبه كثيرة جدا وحكى ابن خلكان أنه سمع قائلا يقوم يوم مات الليث
ذهب الليث فلا ليث لكم * ومضى العلم غريبا وقبر
فالتفتوا فلم يروا أحدا وفيها توفى
المنذر بن عبدالله بن المنذر
القرشى عرض عليه المهدي أن يلي القضاء ويعطيه من بيت المال مائة ألف درهم فقال اني عاهدت الله أن لا إلى شيئا وأعيذ أمير المؤمنين بالله أن أخيس بعهدي فقال له المهدي الله قال الله قال انطلق فقد أعفيتك

عدد المشاهدات *:
116923
عدد مرات التنزيل *:
0
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/04/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/04/2013

البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى

روابط تنزيل : شعوانة العابدة الزاهدة
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  شعوانة العابدة الزاهدة لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى


@designer
1