اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم برنامج استظهار القرآن الكريم
يوم الإثنين 4 جمادى الآخرة 1442 هجرية

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

أعوذ

لحظة من فضلك



المواد المختارة


***

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
التذكرة في أحوال الموتى وأمور الآخرة للإمام الفرطبي رحمه الله
الجزء الثاني
صفة الجنة و الخلود
باب منه و في سلام الله تعالى عليهم
باب منه و في سلام الله تعالى عليهم
التذكرة في أحوال الموتى وأمور الآخرة للإمام الفرطبي رحمه الله
روى محمد بن المنكدر عن جابر بن عبد الله أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : بينا أهل الجنة في نعيمهم إذا سطع لهم نور من فوقهم فإذا الرب سبحانه قد أشرف عليهم ، فقال : السلام عليكم يا أهل الجنة ، و ذلك قوله تعالى سلام قولاً من رب رحيم قال : فإذا نظروا إليه نسوا نعيم الجنة حتى يحتجب عنهم ، فإذا احتجب عنهم بقي نوره و بركته عليه في ديارهم .
[ فصل ] قوله : قد أشرف عليهم أي أطلع كما يقال فلان مشرف عليك أي مطلع عليك من مكان عال ، و الله تعالى لا يوصف بالمكان من جهة الحلول و التمكن ، و إنما يوصف من جهه العلو و الرفعة فعبر عن اطلاعه عليهم و نظره إليهم بالإشراف ، و لما كان سبحانه قائلاً متكلماً و كان الكلام له صفة في ذاته ، و لم يزل و لا يزال فهو يسلم عليهم سلاماً هو قوله منه ، كما قال تعالى : سلام قولاً من رب رحيم و قوله : فإذا نظروا إليه نسوا نعيم الجنة أي لهواً عنه بلذة النظر إلى وجهه الكريم ، و ذلك أن ما دون الله تعالى لا يقاوم تجليه ، و لولا أن الله تعالى يثبتهم و يبقيهم لحل بهم ما حل بالجبل حين تجلى به ، و قوله حتى يحتجب عنهم يجوز أن يكون معناه حتى يردهم إلى نعيم الجنة الذي نسوه و إلى حظوظ أنفسهم و شهواتها التي سهوا عنها فانتفعوا بنعيم الجنة الذي وعده لهم و تنعموا بشهوات النفوس التي أعدت لهم ، و ليس ذلك إن شاء الله تعالى على معنى الاحتجاب عنهم الذي هو بمعنى الغيبة و الاستتار ، فيكونوا له ناسين و عن شهوده محجوبين ، و إلى نعيم الجنة ساكنين ، و لكنه يردهم إلى ما نسوه و لا تحجبهم عما شاهدوا حجبة غيبة و استتار ، يدل على ذلك قوله : بقي نوره و بركته عليهم في ديارهم و كيف يحجبهم عنه و هو ينعت المزيد عليهم و ما وعدهم به من النعيم و النظر إذا صح و الحجبة إذا ارتفعت لم يكن بين ةنظر البصر و شهود السر فرق . و لا بين حال الشهود و الغيبة فرق فيكون محجوباً في حال الغيبة بل تتفق الأوقات و تتساوى الأحوال فيكون في كل حال شاهداً و بكل جارحة ناظراً و لا يكون في حال محجوباً و لا بالغيب موصوفاً .
حكاية
حكي عن قيس المجنون أنه قيل له : ندعو لك ليلى ؟ فقال و هل غابت عني فتدعى ؟ فقيل له : أتحب ليلى ؟ فقال : المحبة ذريعة الوصلة و قد وقع الوصل فأنا ليلى و ليلى أنا . و الله أعلم .



عدد المشاهدات *:
902
عدد مرات التنزيل *:
0
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 29/12/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 29/12/2013

التذكرة في أحوال الموتى وأمور الآخرة للإمام الفرطبي رحمه الله

روابط تنزيل : باب منه و في سلام الله تعالى عليهم
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  باب منه و في سلام الله تعالى عليهم لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
التذكرة في أحوال الموتى وأمور الآخرة للإمام الفرطبي رحمه الله