محرك البحث :





يوم الأحد 30 جمادى الأولى 1438 هجرية
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

زواج

لحظة من فضلك



اختر السورة



المواد المختارة

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
النحو و الصرف
اللغة العربية
شرح ألفية ابن مالك لإبن عقيل
نونا التوكيد
نونا التوكيد
النحو و الصرف

نونا التوكيد للفعل توكيد بنونين، هما * كنونى اذهبن واقصدنهما أي يلحق الفعل للتوكيد نونان: إحداهما ثقيلة، ك " اذهبن "، والاخرى خفيفة ك " اقصدنهما "، وقد اجتمعا في قوله تعالى: (ليسجنن وليكونن من الصاغرين).
* * * يؤكدان افعل ويفعل آتيا * ذا طلب أو شرطا اما تاليا
أو مثبتا في قسم مستقبلا * وقل بعد " ما، ولم " وبعد " لا "
(2/308)



وغير إما من طوالب الجزا * وآخر المؤكد افتح كابرزا أي: تلحق نونا التوكيد فعل الامر، نحو: " اضربن زيدا " والفعل المضارع المستقبل الدال على طلب، نحو: " لتضربن زيدا، ولا تضربن زيدا، وهل تضربن زيدا " والواقع شرطا بعد " إن " المؤكدة ب " ما " نحو: " إما تضربن زيدا أضربه " ومنه قوله تعالى: (فإما تثقفنهم في الحرب فشرد بهم من خلفهم)، أو الواقع جواب قسم مثبتا مستقبلا، نحو: " والله لتضربن زيدا ".
فإن لم يكن مثبتا لم يؤكد بالنون، نحو: " والله لا تفعل كذا " وكذا إن كان حالا، نحو: " والله ليقوم زيدا الآن ".
وقل دخول النون في الفعل المضارع الواقع بعد " ما " الزائدة التى لا تصحب " إن " نحو: " بعين ما أرينك ههنا " والواقع بعد " لم " كقوله:
(2/309)



317 - يحسبه الجاهل ما لم يعلما * شيخا على كرسيه معمما والواقع بعد " لا " النافية كقوله تعالى: (واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة).
والواقع بعد غير " إما " من أدوات الشرط كقوله:
(2/310)



318 - * من نثقفن منهم فليس بآيب *
(2/311)



وأشار المصنف بقوله: " وآخر المؤكد فتح " إلى أن الفعل المؤكد بالنون
يبنى على الفتح إن لم تله ألف الضمير، أو ياؤه، أو واوه، نحو: " اضربن زيدا، واقتلن عمرا ".
* * * واشكله قبل مضمر لين بما * جانس من تحرك قد علما والمضمر احذفنه إلا الالف * وإن يكن في آخر الفعل ألف
(2/312)



فاجعله منه - رافعا، غير اليا * والواو - ياء، وكاسعين سعيا واحذفه من رافع هاتين، وفي * واو ويا - شكل مجانس قفى نحو " اخشين يا هند " بالكسر، و " يا * قوم اخشون " واضمم، وقس مسويا
(2/313)



الفعل المؤكد بالنون: إن اتصل به ألف اثنين، أو واو جمع، أو ياء مخاطبة - حرك ما قبل الالف بالفتح، وما قبل الواو بالضم، وما قبل الياء بالكسر.
ويحذف الضمير إن كان واوا أو ياء، ويبقى إن كان ألفا، فتقول: " يا زيدان هل تضربان، ويا زيدون هل تضربن، ويا هند هل تضربن "، والاصل: هل تضربانن، وهل تضربونن، وهل تضربينن، فحذفت النون لتوالى الامثال، ثم حذفت الواو والياء لالتقاء الساكنين، فصار " هل تضربن، وهل تصربن " ولم تحذف الالف لخفتها، فصار " هل تضربان "، وبقيت الضمة دالة على الواو، والكسرة دالة على الياء.
هذا كله إذا كان الفعل صحيحا.
فإن كان معتلا: فإما أن يكون آخره ألفا، أو واوا، أو ياء.
فإن كان آخره واوا أو ياء حذفت لاجل واو الضمير أو يائه، وضم ما بقى قبل واو الضمير، وكسر ما بقى قبل ياء الضمير، فتقول: " يا زيدون هل
تغزون، وهل ترمون، ويا هند هل تغزين، وهل ترمين "، فإذا ألحقته نون التوكيد فعلت به ما فعلت بالصحيح: فتحذف نون الرفع، وواو الضمير أو ياءه، فتقول: " يا زيدون هل تغزن، وهل ترمن، ويا هند هل تغزن، وهل ترمن " هذا إن أسند إلى الواو والياء.
وإن أسند إلى الالف لم يحذف آخره، وبقيت الالف، وشكل ما قبلها بحركة تجانس الالف - وهى الفتحة - فتقول: " هل تغزوان، وهل ترميان ".
وإن كان آخر الفعل ألفا: فإن رفع الفعل غير الواو والياء - كالالف والضمير المستتر - انقلبت الالف التى في آخر الفعل ياء، وفتحت، نحو: " اسعيان، وهل تسعيان، واسعين يا زيد ".
(2/314)



وإن رفع واوا أو ياء حذفت الالف، وبقيت الفتحة التى كانت قبلها، وضمت الواو، وكسرت الياء، فتقول، " يا زيدون اخشون، وياهند اخشين ".
هذا إن لحقته نون التوكيد، وإن لم تلحقه لم تضم الواو، ولم تكسر الياء، بل تسكنهما، فتقول: " يا زيدون هل تخشون، ويا هند هل تخشين، ويا زيدون اخشوا، ويا هند اخشى ".
* * * ولم تقع خفيفة بعد الالف * لكن شديدة، وكسرها ألف لا تقع نون التوكيد الخفيفة بعد الالف، فلا تقول: " اضربان " بنون مخففة، بل يجب التشديد، فتقول: " اضربان " بنون مشددة
(2/315)



مكسورة خلافا ليونس، فإنه أجاز وقوع النون الخفيفة بعد الالف، ويجب عنده كسرها.
* * * وألفا زد قبلها مؤكدا * فعلا إلى نون الاناث أسندا إذا أكد الفعل المسند إلى نون الاناث بنون التوكيد وجب أن يفصل بين نون الاناث ونون التوكيد بألف، كراهية توالى الامثال، فتقول: " اضربنان " بنون مشددة مكسورة قبلها ألف.
* * * واحذف خفيفة لساكن ردف * وبعد غير فتحة إذا تقف
(2/316)



واردد إذا حذفتها في الوقف ما * من أجلها في الوصل كان عدما وأبدلنها بعد فتح ألفا * وقفا، كما تقول في قفن: قفا إذا ولى الفعل المؤكد بالنون الخفيفة ساكن، وجب حذف النون لالتقاء الساكنين، فتقول: " اضرب الرجل " بفتح الباء، والاصل " اضربن " فحذفت نون التوكيد لملافاة الساكن - وهو لام التعريف - ومنه قوله:
(2/317)



319 - لا تهين الفقير علك أن * تركع يوما والدهر قد رفعه
(2/318)



وكذلك تحذف نون التوكيد الخفيفة في الوقف، إذا وقعت بعد غير فتحة - أي بعد ضمة أو كسرة - ويرد حينئذ ما كان حذف لاجل نون التوكيد، فتقول في: " اضربن يا زيدون " إذا وقفت على الفعل: اضربوا وفي: " اضربن يا هند ": اضربي، فتحذف نون التوكيد الخفيفة للوقف، وترد الواو التى حذفت لاجل نون التوكيد، وكذلك الياء فإن وقعت نون التوكيد الخفيفة بعد فتحة أبدلت النون في الوقف [ أيضا ] ألفا: فتقول في " اضربن يا زيد ": اضربا.
* * *
(2/319)


عدد المشاهدات *:
137850
عدد مرات التنزيل *:
365
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/02/2014 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/02/2014

النحو و الصرف

روابط تنزيل : نونا التوكيد
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  نونا التوكيد لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
النحو و الصرف