اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم
يوم الجمعة 16 ربيع الثاني 1441 هجرية
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

الأعمال

لحظة من فضلك



المواد المختارة


***

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
كتاب سبل السلام في شرح بلوغ المرام للإمام الصنعاني رحمه الله
المجلد الأول
كتاب جامع الأدب
باب الزهــد والــورع
وعنْ سهْل بن سَعْدٍ رضي اللّهَ عنهُ قالَ: جاءَ رجُلٌ إلى النّبي صَلّى الله عَلَيْهِ وَسَلّم فقال: يا رسولَ اللّهِ دلّني على عملٍ إذا عملْتُهُ أحبّني اللّهُ وأَحبّني النّاس؟ فقال: "ازهد في الدنيا يحبّكَ الله، وازهدْ فيما عنْد النّاس يحبّكَ النّاسُ" رواهُ ابنُ ماجهُ وغيرُهُ وسنَدُهُ حسنٌ.
كتاب سبل السلام في شرح بلوغ المرام للإمام الصنعاني رحمه الله

فيه خالد بن عمرو القرشي مجمع على تركه، ونسب إلى الوضع، فلا يصح قول الحاكم إنه صحيح. وقد أخرجه أبو نعيم في الحلية من حديث مجاهد عن أنس برجال ثقات إلا أنه لم يثبت سماع مجاهد من أنس وقد روي مرسلاً، وقد حسن النووي الحديث كأنه لشواهده.
والحديث دليل على شرف الزهد وفضله وأنه يكون سبباً لمحبة الله لعبده ولمحبة الناس له، لأن من زهد فيما هو عند العباد أحبوه، لأنه جبلت الطبائع استثقال من أنزل بالمخلوقين حاجاته وطمع فيما في أيديهم.
وفيه لا بأس بطلب محبة العباد، والسعي فيما يكسب ذلك، بل هو مندوب إليه أو واجب كما قال صلى الله عليه وآله وسلم: "والذي نفسي بيده لا تؤمنوا حتى تحابوا" وأرشد صلى الله عليه وآله وسلم إلى إفشاء السلام فإنه من جوالب المحبة وإلى التهادي ونحو ذلك.

عدد المشاهدات *:
3094
عدد مرات التنزيل *:
0
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/04/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/04/2013

كتاب سبل السلام في شرح بلوغ المرام للإمام الصنعاني رحمه الله

روابط تنزيل : وعنْ سهْل بن سَعْدٍ رضي اللّهَ عنهُ قالَ: جاءَ رجُلٌ إلى النّبي صَلّى الله عَلَيْهِ وَسَلّم فقال: يا رسولَ اللّهِ دلّني على عملٍ إذا عملْتُهُ أحبّني اللّهُ وأَحبّني النّاس؟ فقال: "ازهد في الدنيا يحبّكَ الله، وازهدْ فيما عنْد النّاس يحبّكَ النّاسُ" رواهُ ابنُ ماجهُ وغيرُهُ وسنَدُهُ حسنٌ.
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  وعنْ سهْل بن سَعْدٍ رضي اللّهَ عنهُ قالَ: جاءَ رجُلٌ إلى النّبي صَلّى الله عَلَيْهِ وَسَلّم فقال: يا رسولَ اللّهِ دلّني على عملٍ إذا عملْتُهُ أحبّني اللّهُ وأَحبّني النّاس؟ فقال:
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
كتاب سبل السلام في شرح بلوغ المرام للإمام الصنعاني رحمه الله