اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم برنامج استظهار القرآن الكريم
يوم الأربعاء 17 ذو القعدة 1441 هجرية

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

طلاق

لحظة من فضلك



المواد المختارة


***

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى
الجزء الثالث عشر
خلافة المستنصر بالله العباسي
ثم دخلت سنة إحدى وثلاثين وستمائة
الشيخ عبد الله الأرمني
البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى
أحد العباد الزهاد الذين جابوا البلاد وسكنوا البراري والجبال والوهاد واجتمعوا بالأقطاب والأبدال والأوتاد وممن كانت له الأحوال والمكاشفات والمجاهدات والسياحات في سائر النواحي والجهات وقد القرآن لاقرى في بدايته وحفظ كتاب القدوري على مذهب أبي حنيفة ثم اشتغل بالمعاملات والرياضات ثم أقام آخر عمره بدمشق حتى مات بها ودفن بسفح قاسيون وقد حكى عنه أشياء حسنة منها أنه قال اجتزت مرة في السياحة ببلدة فطالبتني نفسي بدخولها فآليت أن لا أستطعم منها بطعام ودخلتها فمررت برجل غسال فنظر إلى شزرا فخفت منه وخرجت من البلد هاربا فلحقني ومعه طعام فقال كل فقد خرجت من البلد فقلت له وانت في هذا المقام وتغسل الثياب في الاسواق فقال لا ترفع رأسك ولا تنظر إلي شيئ من عملك وكن عبدا لله فإن استعملك في الحش فارض به ثم قال رحمه الله
ولو قيل لي مت قلت سمعا وطاعة * وقلت لداعي الموت أهلا ومرحبا
وقال اجتزت مرة في سياحتي براهب في صومعه فقال لي يا مسلم ما أقرب الطرق عندكم إلى الله عز وجل قلت مخالفة النفس قال فرد رأسه إلى صومعته فلما كنت بمكة زمن الحج إذا رجل يسلم علي عند الكعبة فقلت من أنت فقال أنا الراهب قلت بم وصلت إلى هاهنا قال بالذي قلت وفي رواية عرضت الاسلام على نفسي فأبت فعلمت أنه حق فأسلمت وخالفتها فأفلح وأنجح وقال بينا أنا ذات يوم بجبل لبنان إذا حرامية الفرنج فأخذوني فقيدوني وشدوا وثاقي فكنت عندهم في أضيق حال فلما كان النهار شربوا وناموا فبينا أنا موثوق إذا حرامية المسلمين قد اقبلوا نحوهم فأنبهتهم فلجأوا إلى مغارة هنالك فسملوا من أولئك المسلمين فقالوا كيف فعلت هذا وقد كان خلاصك على أيديهم فقلت إنك أطعمتموني فكان من حق الصحبة أن لا أغشكم فعرضوا علي شيئا من متاع الدنيا فأبيت وأطلقوني وحكى السبط قال زرته مرة ببيت المقدس وكنت قد أكلت سمكا مالحا فلما جلست عنده أخذني عطش جدا وغلى جانبه إبريق فيه ماء بارد فجعلت أستحيي منه فمد يده إلى الابريق وقد أحمر وجهه وناولني وقال خذ كم تكاسر فشربت وذكر أنه لما ارتحل من بيت المقدس كان سورها بعد قائما جديدا على عمارة الملك صلاح الدين قبل أن يخربه المعظم فوقف لأصحابه يودعهم ونظر إلى السور وقال كأني بالمعاول وهي تعمل في هذا السور عما قريب فقيل له معاول المسلمين أو الفرنج فقال بل معاول المسلمين فكان كما قال وقد ذكرت له أحوال كثيرة حسنة ويقال إن أصله أرمني وإنه أسلم على يدي الشيخ عبد الله اليونيني وقيل بل أصله رومي من قونية وأنه قدم على الشيخ عبدالله اليونيني وعليه برنس كبرانس الرهبان فقال له أسلم فقال أسلمت لرب العالمين وقد كانت أمه داية امرأة الخليفة وقد جرجت له كائنة غريبة فسلمه الله بسبب ذلك وعرفه الخليفة فأطلقه

عدد المشاهدات *:
9656
عدد مرات التنزيل *:
0
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/04/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/04/2013

البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى

روابط تنزيل : الشيخ عبد الله الأرمني
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  الشيخ عبد الله الأرمني لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
البداية و النهاية للحافظ ابن كثير رحمه الله تعالى