اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم
يوم الخميس 11 جمادى الأولى 1440 هجرية
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

انصر

لحظة من فضلك


اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم

المواد المختارة

9 : باب كراهة الحديث بعد العشاء الآخرة المراد به الحديث الذي يكون مباحا في غير هذا الوقت وفعله وتركه سواء فأما الحديث المحرم أو المكروه في غير هذا الوقت فهو في هذا الوقت أشد تحريما وكراهة وأما الحديث في الخير كمذاكرة العلم وحكايات الصالحين ومكارم الأخلاق والحديث مع الضيف ومع طالب حاجة ونحو ذلك فلا كراهة فيه بل هو مستحب وكذا الحديث لعذر وعارض لا كراهة فيه وقد تظاهرت الأحاديث الصحيحة على كل ما ذكرته 1746 - عن أبي برزة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم: كان يكره النوم قبل العشاء والحديث بعدها متفق عليه 1747 - وعن ابن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم: صلى العشاء في آخر حياته فلما سلم قال أرأيتكم ليلتكم هذه فإن على رأس مئة سنة لا يبقى ممن هو على ظهر الأرض اليوم أحد متفق عليه 1748 - وعن أنس رضي الله عنه أنهم انتظروا النبي صلى الله عليه وسلم فجاءهم قريبا من شطر الليل فصلى بهم يعني العشاء قال ثم خطبنا فقال ألا إن الناس قد صلوا ثم رقدوا وإنكم لن تزالوا في صلاة ما انتظرتم الصلاة رواه البخاري

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
مجموع فتاوى ابن تيمية
المجلد السابع
كتاب الإيمان
فصل: في اصطلاح انواع مختلفة من الألفاظ
فصـل‏:‏ في لفظ‏ ‏الصالح‏ و ‏الشهيد‏ و ‏الصديق
مجموع فتاوى ابن تيمية
/ فصـل‏:‏
وكذلك لفظ‏[‏الصالح‏]‏ و ‏[‏الشهيد‏]‏ و ‏[‏الصديق‏]‏، يذكر مفرداً؛ فيتناول النبيين، قال تعالى في حق الخليل‏:‏‏{‏وَآتَيْنَاهُ أَجْرَهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الْآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ‏}‏ ‏[‏العنكبوت‏:‏27‏]‏، وقال‏:‏ ‏{‏وَآتَيْنَاهُ فِي الْدُّنْيَا حَسَنَةً وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ‏}‏ ‏[‏النحل‏:‏ 122‏]‏،وقال الخليل‏:‏‏{‏رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ‏}‏‏[‏الشعراء‏:‏83‏]‏،وقال يوسف‏:‏ ‏{‏تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ‏}‏ ‏[‏ يوسف‏:‏101 ‏]‏، وقـال سليمـان‏:‏ ‏{‏ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ ‏}‏‏[‏النمل‏:‏19‏]‏،وقال النبي صلىالله عليه وسلم في الحديث الصحيح المتفق على صحته لما كانوا يقولون في آخر صلاتهم‏:‏السلام على اللّه قبل عباده، السلام على فلان ـ فقال لنا رسول اللّه صلى الله عليه وسلم ذات يوم‏:‏‏(‏ إن اللّه هو السلام، فإذا قعد أحدكم في الصلاة، فليقل‏:‏ التحيات للّه، والصلوات، والطيبات، السلام عليك أيها النبي ورحمة اللّه وبركاته، السلام علينا وعلى عباد اللّه الصالحين، فإذا قالها أصابت كل عبد صالح للّه في السماء والأرض‏)‏ الحديث‏.‏ وقد يذكر ‏[‏الصالح‏]‏ مع غيره، كقوله تعالى‏:‏ ‏{‏فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ‏}‏ ‏[‏ النساء‏:‏69‏]‏‏.‏ قال الزجاج وغيره‏:‏ الصالح‏:‏ القائم بحقوق اللّه وحقوق عباده‏.‏ ولفظ ‏[‏الصالح‏]‏ خلاف الفاسد؛/فإذا أطلق فهو الذي أصلح جميع أمره، فلم يكن فيه شيء من الفساد، فاستوت سريرته وعلانيته، وأقواله وأعماله على ما يرضى ربه، وهذا يتناول النبيين ومن دونهم‏.‏ ولفظ ‏[‏الصديق‏]‏ قد جعل هنا معطوفًا على النبيين، وقد وصف به النبيين في مثل قوله‏:‏ ‏{‏وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا ‏}‏ ‏[‏مريم‏:‏41‏]‏، ‏{‏وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِدْرِيسَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَّبِيًّا‏}‏ ‏[‏مريم‏:‏56‏]‏‏.‏
وكذلك ‏[‏الشهيد‏]‏، قد جعل هنا قرين الصديق والصالح، وقد قال‏:‏‏{‏وَجِيءَ بِالنَّبِيِّينَ وَالشُّهَدَاء وَقُضِيَ بَيْنَهُم بِالْحَقِّ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ‏}‏ ‏[‏الزمر‏:‏69‏]‏‏.‏ولما قيدت الشهادة على الناس وصفت به الأمة كلها في قوله‏:‏ ‏{‏وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا‏}‏‏[‏البقرة‏:‏143‏]‏، فهذه شهادة مقيدة بالشهادة على الناس، كالشهادة المذكورة في قوله‏:‏ ‏{‏لَوْلَا جَاؤُوا عَلَيْهِ بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء‏}‏ ‏[‏النور‏:‏13‏]‏،وقوله‏:‏ ‏{‏وَاسْتَشْهِدُواْ شَهِيدَيْنِ من رِّجَالِكُمْ‏}‏ ‏[‏البقرة‏:‏282‏]‏‏.‏ وليست هذه الشهادة المطلقة في الآيتين، بل ذلك كقوله‏:‏‏{‏وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء‏}‏ ‏[‏آل عمران‏:‏ 140‏]‏‏.

عدد المشاهدات *:
10105
عدد مرات التنزيل *:
307325
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/04/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/04/2013

مجموع فتاوى ابن تيمية

روابط تنزيل : فصـل‏:‏ في لفظ‏ ‏الصالح‏ و ‏الشهيد‏ و ‏الصديق
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا لتنزيل البرنامج / المادةاضغط هنا لتنزيل  فصـل‏:‏ في لفظ‏ ‏الصالح‏ و ‏الشهيد‏ و ‏الصديق
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  فصـل‏:‏ في لفظ‏ ‏الصالح‏ و ‏الشهيد‏ و ‏الصديق لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
مجموع فتاوى ابن تيمية