اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم برنامج استظهار القرآن الكريم
يوم السبت 12 ربيع الثاني 1442 هجرية

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

يحب

لحظة من فضلك



المواد المختارة


***

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
مجموع فتاوى ابن تيمية
المجلد الخامس عشر
كتاب التفسير
تفسير سورة الأنفال
فصـل في تفسير قوله تعالى {إذ تستغيثون ربكم}
مجموع فتاوى ابن تيمية
/ سورة الأنفال
وقال شيخ الإسلام‏:‏
فصـل
قال ـ سبحانه ـ فى قصة بدر‏:‏ ‏{‏إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُم بِأَلْفٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُرْدِفِينَ وَمَا جَعَلَهُ اللّهُ إِلاَّ بُشْرَى وَلِتَطْمَئِنَّ بِهِ قُلُوبُكُمْ‏}‏ ‏[‏الأنفال‏:‏ 9، 10‏]‏، فوعدهم بالإمـداد بألف وعـدًا مطلقًا، وأخبر أنـه جعل إمداد الألف بُشْرى ولم يقيده، وقال فى قصة أحد‏:‏ ‏{‏إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَن يَكْفِيكُمْ أَن يُمِدَّكُمْ رَبُّكُم بِثَلاَثَةِ آلاَفٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُنزَلِينَ بَلَى إِن تَصْبِرُواْ وَتَتَّقُواْ وَيَأْتُوكُم مِّن فَوْرِهِمْ هَـذَا يُمْدِدْكُمْ رَبُّكُم بِخَمْسَةِ آلافٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُسَوِّمِينَ‏}‏ ‏[‏آل عمران‏:‏124، 125‏]‏، فإن هذا أظن فيه قولين‏:‏
أحدهما‏:‏ أنـه متعلق بأُحُـد؛ لقـولـه بعـد ذلك ‏{‏لِيَقْطَعَ طَرَفًا مِّنَ الَّذِينَ كَفَرُواْ‏}‏ الآيـة ‏[‏آل عمران‏:‏127‏]‏؛ ولأنه وعد مقيد، وقوله فيه‏:‏ ‏{‏وَمَا جَعَلَهُ اللّهُ إِلاَّ بُشْرَى لَكُمْ وَلِتَطْمَئِنَّ قُلُوبُكُم بِهِ‏}‏ ‏[‏آل عمران‏:‏ 126‏]‏، يقتضى خصوص البشرى بهم‏.‏
وأما قصة بدر، فإن البشرى بها عامة، فيكون هذا كالدليل على ما روى من أن ألف بدر باقية فى الأمة، فإنه أطلق الإمداد والبشرى وقدم ‏{‏بِهِ‏}‏ على ‏{‏لَكُمْ‏}‏ عناية بالألف، وفى أحد كانت العناية بهم لو صبروا فلم يوجد الشرط‏.‏

عدد المشاهدات *:
7445
عدد مرات التنزيل *:
410834
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/04/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/04/2013

مجموع فتاوى ابن تيمية

روابط تنزيل : فصـل في تفسير قوله تعالى {إذ تستغيثون ربكم}
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا لتنزيل البرنامج / المادةاضغط هنا لتنزيل  فصـل في تفسير قوله تعالى {إذ تستغيثون ربكم}
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  فصـل في تفسير قوله تعالى {إذ تستغيثون ربكم} لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
مجموع فتاوى ابن تيمية