محرك البحث :





يوم الإثنين 1 جمادى الآخرة 1438 هجرية
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

صلى

لحظة من فضلك



اختر السورة



المواد المختارة

بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
مجموع فتاوى ابن تيمية
المجلد الثاني والثلاثون
كِتَابُ النكَـاح
باب العشرة
فصل في إتيان النساء في أدبارهن
مجموع فتاوى ابن تيمية
وقال ـ رحمه الله تعالى‏:‏
فصل
وأما ‏(‏إتيان النساء في أدبارهن‏)‏، فهذا محرم عند جمهور السلف والخلف كما ثبت ذلك في الكتاب والسنة، وهو المشهور في مذهب مالك‏.‏ وأما القول الآخر بالرخصة فيه‏:‏فمن الناس من يحكيه رواية عن مالك، ومنهم من ينكر ذلك‏.‏ ونافع نقل عن ابن عمر أنه لما قرأ عليه‏:‏‏{‏نِسَآؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ‏}‏ ‏[‏البقرة‏:‏223‏]‏، قال له ابن عمر‏:‏إنها نزلت في إتيان النساء في أدبارهن‏.‏ فمن الناس من يقول غلط نافع على ابن عمر، أو لم يفهم مراده، وكان مراده‏:‏أنها نزلت في إتيان النساء من جهة الدبر في القبل؛ فإن الآية نزلت في ذلك باتفاق العلماء، وكانت / اليهود تنهى عن ذلك، وتقول‏:‏إذا أتى الرجل المرأة في قبلها من دبرها جاء الولد أحول فأنزل الله هذه الآية‏.‏ ‏[‏والحرث‏]‏ موضع الولد، وهو القبل‏.‏ فرخص الله للرجل أن يطأ المرأة في قبلها من أي الجهات شاء‏.‏
وكان سالم بن عبد الله بن عمر يقول‏:‏كذب العبد على أبي، وهذا مما يقوي غلط نافع على ابن عمر، فإن الكذب كانوا يطلقونه بإزاء الخطأ، كقول عبادة‏:‏كذب أبو محمد‏.‏ لما قال‏:‏الوتر واجب‏.‏ وكقول ابن عباس‏:‏كذب نوف‏:‏قال‏:‏لما قال صاحب الخضر ليس موسى بني إسرائيل‏.‏
ومن الناس من يقول‏:‏ابن عمر هو الذي غلط في فهم الآية‏.‏ والله أعلم أي ذلك كان، لكن نقل عن ابن عمر أنه قال‏.‏ أو يفعل هذا مسلم‏؟‏ ‏!‏ لكن بكل حال معنى الآية هو ما فسرها به الصحابة والتابعون، وسبب النزول يدل على ذلك‏.‏ والله أعلم‏.‏

عدد المشاهدات *:
967715
عدد مرات التنزيل *:
248491
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/04/2013 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/04/2013

مجموع فتاوى ابن تيمية

روابط تنزيل : فصل في إتيان النساء في أدبارهن
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا لتنزيل البرنامج / المادةاضغط هنا لتنزيل  فصل في إتيان النساء في أدبارهن
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  فصل في إتيان النساء في أدبارهن  لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
مجموع فتاوى ابن تيمية