يوم السبت 12 محرم 1440 هجرية

Le 22/9/2018
5:18
5:28
13:01
16:28
19:08
20:38
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

شعارات المحجة البيضاء

لحظة من فضلك



المحجة البيضاء :

المحجة البيضاء

الجديد في المنتدى :



المضاف الغذائي

E350

حلال


خطبة الجمعة :

خطبة الجمعة
- الموضوع : ألا بذكر الله تطمئن القلوب
- التعليق : خطبة الجمعة من جامع الزيتونة بعنوان : لا خير في صلاتكم و نساءكم عرايا خطب الشيخ محمد الطاهر بن عاشور رحمه الله ذات مرة خطبة جمعة فقال في الخطبة الأولى : نساء شكون إلي في الأسواق، فلم يتكلم المصلون فأعاد القول : نساء شكون إلي في الأسواق و بعدها جلس ثم قام و قال في الخطبة الثانية : لا خير في صلاتكم و نساءكم عرايا و أمر بإقامة الصلاة قائلا : أقم الصلاة يا إمام. رحم الله الشيخ محمد الطاهر بن عاشور الذي قال : صدق الله و كذب بورقيبة 
- المعرف : الحبر الترجمان
رابط المادة
المدرسة العلمية للمحجة البيضاء

المدرسة العلمية

تفسير القرآن الكريم:

قال الله تعالى :
قَالَ لَهُم مُّوسَى وَيْلَكُمْ لَا تَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ كَذِبًا فَيُسْحِتَكُمْ بِعَذَابٍ وَقَدْ خَابَ مَنِ افْتَرَى
تفسير الجلالين تفسير الميسر تفسير ابن كثير

مصطلحات علمية :

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


نعتذر عن الخلل الفني الذي تصادفونه في بعض الأحيان ، يرجى إعادة تحديث الصفحة كلما حدث الخلل رقم 500


أخي الكريم / أختي الكريمة : ليكن هدفك من تصفحك للشبكة العنكبوتية أن تستفيد من العلوم لا أن تضيع وقتك في الإنتقال بين الصفحات لغير ما فائدة ، وطن نفسك على أن تتعلم شيئا مفيدا ينفعك الله به في الدارين و خير ما تتعلمه كتاب الله تعالى


برنامج مراجعة القرآن الكريم
السؤال : 1
0
0

بسم الله الرحمن الرحيم : ما هي الأية التي تلي قوله تعالى :

38 -12 - كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ ذُو الْأَوْتَادِ
الخيارات :
هَلْ أَتَى عَلَى الْإِنسَانِ حِينٌ مِّنَ الدَّهْرِ لَمْ يَكُن شَيْئًا مَّذْكُورًا
طسم
وَثَمُودُ وَقَوْمُ لُوطٍ وَأَصْحَابُ الأَيْكَةِ أُوْلَئِكَ الْأَحْزَابُ
أرسل

باب {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمْ الْمَلاَئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا} الآيَةَ

باب {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمْ الْمَلاَئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا} الآيَةَ


فتح الباري في شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حجر العسقلاني
4596- حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ يَزِيدَ الْمُقْرِئُ حَدَّثَنَا حَيْوَةُ وَغَيْرُهُ قَالاَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ أَبُو الأَسْوَدِ قَالَ قُطِعَ عَلَى أَهْلِ الْمَدِينَةِ بَعْثٌ فَاكْتُتِبْتُ فِيهِ فَلَقِيتُ عِكْرِمَةَ مَوْلَى ابْنِ عَبَّاسٍ فَأَخْبَرْتُهُ فَنَهَانِي عَنْ ذَلِكَ أَشَدَّ النَّهْيِ ثُمَّ قَالَ أَخْبَرَنِي ابْنُ عَبَّاسٍ أَنَّ نَاسًا مِنْ الْمُسْلِمِينَ كَانُوا مَعَ الْمُشْرِكِينَ يُكَثِّرُونَ سَوَادَ الْمُشْرِكِينَ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَأْتِي السَّهْمُ فَيُرْمَى بِهِ فَيُصِيبُ أَحَدَهُمْ فَيَقْتُلُهُ أَوْ يُضْرَبُ فَيُقْتَلُ فَأَنْزَلَ اللَّهُ {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمْ الْمَلاَئِكَةُ ظَالِمِي (...)
باب {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمْ الْمَلاَئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا} الآيَةَ
فتح الباري في شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حجر العسقلاني
باب {إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمْ الْمَلاَئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَ كُنْتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا} الآيَةَ
كتاب التفسير
المجلد الثامن
فتح الباري في شرح صحيح البخاري للحافظ ابن حجر العسقلاني

وأن تصوموا خير لكم

فصل في هَدْيه صلى الله عليه وسلم فى صيام التطوع
كان صلى اللَّه عليه وسلم يَصُوم حتى يُقال: لا يُفْطِرُ، ويُفْطِرُ حتَّى يُقال: لا يَصُومُ، وما استكمل صِيامَ شهر غيرَ رمضان، وما كان يصومُ فى شهر أكثر مما يَصُوم فى شعبان.
ولم يكن يخرُج عنه شهر حتى يَصُومَ مِنه .
ولم يَصُمِ الثَّلاثَة الأشهر سرداً كما يفعلُه بعضُ الناس، ولا صام رجباً قطُّ، ولا استحب صِيامَه، بل رُوى عنه النهى عن صيامه، ذكره ابن ماجه.
وكان يتحرَّى صِيام يوم الإثنين والخميس.

فصل في هَدْيه صلى الله عليه وسلم فى صيام التطوع

للتواصل معنا :

TeL : 00 33 758 78 06 24
Email : boiteml@yahoo.com

الدال على الخير كفاعله

آخر المواد اطلاعا :

المواد الأكثر استماعا

المواد الأكثر تنزيلا

التبادل الإعلاني

تبادل إعلاني مع المحجة البيضاء

صفحة التصويت

للتصويت على هذه المسألة يرجى زيارة الصفحة التالية
صفحة التصويت