اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم
يوم الخميس 6 ربيع الثاني 1440 هجرية
منتدى الأصدقاء مدونة المهاجر

بسم الله الرحمن الرحيم...
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اللهم صل و سلم على نبيك محمد و على آله و صحبه أجمعين

أمرنا

لحظة من فضلك


اختر السورة


برنامج تلاوة القرآن الكريم برنامج مراجعة القرآن الكريم

المواد المختارة


بسم الله الرحمن الرحيم     السلام عليكم و رحمة الله و بركاته    مرحبا بك أخي الكريم مجددا في موقعك المفضل     المحجة البيضاء     موقع الحبر الترجمان الزاهد الورع عبد الله بن عباس رضي الله عنهما    
النحو و الصرف
اللغة العربية
شرح ألفية ابن مالك لإبن عقيل
جمع التكسير
جمع التكسير
النحو و الصرف

جمع التكسير أفعلة أفعل ثم فعله * ثمت أفعال - جموع قله جمع التكسير هو: ما دل على أكثر من اثنين، بتغيير ظاهر كرجل ورجال أو مقدر كفلك - للمفرد والجمع، والضمة التى في المفرد كضمة قفل والضمة التى في الجمع كضمة أسد، وهو على قسمين: جمع قلة، وجمع كثرة، فجمع القلة يدل حقيقة على ثلاثة فما فوقها إلى العشرة، وجمع الكثرة يدل على ما فوق العشرة إلى غير نهاية، ويستعمل كل [ منهما ] في موضع الآخر مجازا.
وأمثلة جمع القلة: أفعلة كأسلحة، وأفعل كأفلس، وفعلة كفتية، وأفعال كأفراس.
وما عدا هذه الاربعة من جموع التكسير فجموع كثرة.
* * * وبعض ذى بكثرة وضعا يفى * كأرجل، والعكس جاء كالصفى
(2/452)



قد يستغنى ببعض أبنية القلة عن بعض أبنية الكثرة: كرجل وأرجل، وعنق وأعناق، وفؤاد وأفئدة.
وقد يستغنى ببعض أبنية الكثرة عن بعض أبنية القلة: كرجل ورجال، وقلب وقلوب.
* * * لفعل اسما صح عينا أفعل * وللرباعي اسما ايضا يجعل إن كان كالعناق والذراع: في * مد، وتأنيث، وعد الاحرف
(2/453)



أفعل: جمع لكل اسم [ ثلاثى ] على فعل، صحيح العين، نحو: كلب وأكلب، وظبى وأظب، وأصله أظبى، فقلبت الضمة كسرة لتصح الياء فصار أظبى، فعومل معاملة قاض.
وخرج بالاسم الصفة، فلا يجوز [ نحو ] صخم وأضخم، وجاء عبد وأعبد، لاستعمال هذه الصفة استعمال الاسماء، وخرج بصحيح العين المعتل العين، نحو: ثوب وعين، وشذ عين وأعين، وثوب وأثوب.
وأفعل - أيضا - جمع لكل اسم، مؤنث، رباعى، قبل آخره مدة كعناق وأعنق، ويمين وأيمن.
وشذ من المذكر: شهاب وأشهب، وغراب وأغرب.
* * *
(2/454)



وغير ما أفعل فيه مطرد * من الثلاثي اسما - بأفعال يرد وغالبا أغناهم فعلان * في فعل: كقولهم صردان قد سبق أن أفعل جمع لكل اسم ثلاثى على فعل صحيح العين، وذكر هنا أن مالا يطرد فيه من الثلاثي أفعل يجمع على أفعال، وذلك كثوب وأثواب، [ وجمل وأجمال ] وعضد وأعضاد، وحمل وأحمال، وعنب وأعناب، وإبل وآبال، وقفل وأقفال.
وأما جمع فعل الصحيح العين على أفعال فشاذ: كفرخ وأفراخ.
(2/455)



وأما فعل فجاء بعضه على أفعال: كرطب وأرطاب، والغالب مجيئه على فعلان كصرد وصردان، ونغر ونغران.
* * * في اسم مذكر رباعى بمد * ثالث افعلة عنهم اطرد والزمه في فعال، أو فعال * مصاحبى تضعيف، أو إعلال " أفعلة " جمع لكل اسم، مذكر، رباعى، ثالثة مدة نحو: قذال وأقذلة، ورغيف وأرغفة، وعمود وأعمدة، والتزم أفعلة في جمع المضاعف أو المعتل اللام من فعال أو فعال: كبتات وأبتة، ووزمام وأزمة، وقباء وأقبية،
وفناء وأفنية.
* * * فعل لنحو أحمر وحمرا * وفعلة جمعا بنقل يدرى
(2/456)



من أمثلة جمع الكثرة: فعل، وهو مطرد في [ كل ] وصف يكون المذكر منه على أفعل، والمؤنث [ منه على ] فعلاء، نحو: أحمر وحمر وحمراء وحمر.
ومن أمثلة جمع القلة: فعلة، ولم يطرد في شئ من الابنية، وإنما هو محفوظ، ومن الذى حفظ منه فتى وفتيه، وشيخ وشيخة، وغلام وغلمة، وصبى وصبية.
* * * وفعل لاسم رباعى، بمد * قد زيد قبل لام، اعلالا فقد ما لم يضاعف في الاعم ذو الالف * وفعل جمعا لفعلة عرف
(2/457)



ونحو كبرى، ولفعلة فعل، * وقد يجئ جمعه على فعل من أمثلة جمع الكثرة: فعل، وهو مطرد في كل اسم، رباعى، قد زيد قبل آخره مدة، بشرط كونه صحيح الآخر، وغير مضاعف إن كانت المدة ألفا، ولا فرق في ذلك بين المذكر والمؤنث، نحو: قذال وقذل، وحمار وحمر، وكراع وكرع، وذراع وذرع، وقضيب وقضب، وعمود وعمد.
وأما المضاعف، فإن كانت مدته ألفا فجمعه على فعل غير مطرد، نحو:
(2/458)



عنان وعنن، وحجاج وحجج، فأن كانت مدته غير ألف فجمعه على فعل مطرد، نحو: سرير وسرر، وذلول وذلل.
ومن أمثلة جمع الكثرة فعل، وهو جمع لاسم على فعلة أو على فعلى - أنثى الافعل - فالاول: كقربة وقرب، وغرفة وغرف، والثانى: ككبرى وكبر، وصغرى وصغر.
ومن أمثلة جمع الكثرة فعل، وهو جمع لاسم على فعلة، نحو: كسرة وكسر، وحجة وحجج، ومرية ومرى، وقد يجئ جمع فعلة على فعل، نحو: لحية ولحى، وحلية وحلى.
* * * في نحو رام ذو اطراد فعله * وشاع نحو كامل وكمله ومن أمثلة جمع الكثرة: فعلة، وهو مطرد في [ كل ] وصف، على فاعل، معتل اللام لمذكر عاقل، كرام ورماة، وقاض وقضاة.
ومنها: فعلة، وهو مطرد في وصف، على فاعل صحيح اللام، لمذكر عاقل، نحو: كامل وكمله، وساحر وسحرة، واستغنى المصنف عن ذكر القيود المذكورة بالتمثيل بما اشتمل عليها، وهو رام وكامل.
* * *
(2/459)



فعلى لوصف كقتيل، وزمن، * وهالك، وميت به قمن من أمثلة جمع الكثرة: فعلى، وهو جمع لوصف، على فعيل بمعنى مفعول، دال على هلاك أو توجع: كقتيل وقتلى، وجريح وجرحى، وأسير وأسرى، ويحمل عليه ما أشبهه في المعنى، من فعيل بمعنى فاعل: كمريض ومرضى، ومن فعل، كزمن وزمنى، ومن فاعل: كهالك وهلكى، ومن فيعل: كميت وموتى [ وأفعل نحو: أحمق وحمقى ].
* * * لفعل اسما صح لاما فعله * والوضع في فعل وفعل قلله من أمثلة جمع الكثرة فعلة، وهو جمع لفعل، اسما، صحيح اللام، نحو
(2/460)



قرط وقرطة، ودرج ودرجة، وكوز وكوزة، ويحفظ في اسم على فعل نحو قرد وقردة، أو على فعل نحو غرد وغردة.
* * * وفعل لفاعل وفاعله * وصفين، نحو عاذل وعاذله ومثله الفعال فيما ذكرا * وذان في المعل لا ما ندرا من أمثلة جمع الكثرة: فعل، وهو مقيس في وصف، صحيح اللام، على فاعل أو فاعلة، نحو ضارب وضرب وصائم وصوم، وضاربة وضرب وصائمة وصوم.
ومنها فعال، وهو مقيس في وصف، صحيح اللام على فاعل، لمذكر، نحو صائم وصوام، وقائم وقوام.
وندر فعل وفعال في المعتل اللام المذكر، نحو غاز وغزى، وسار وسرى،
(2/461)



وعاف وعفى، وقالوا: غزاء في جمعا غاز، وسراء في جمع سار، وندر أيضا [ في جمع ] فاعلة، وكقول الشاعر: 355 - أبصارهن إلى الشبان مائلة * وقد أراهن عنى غير صداد [ يعنى جمع صادة ].
* * * فعل وفعلة فعال لهما * وقل فيما عينه اليا منهما
(2/462)



من أمثله جمع الكثرة: فعال، وهو مطرد في فعال وفعلة، اسمين، نحو كعب وكعاب، وثوب وثياب، وقصعة وقصاع، أو وصفين، نحو صعب وصعاب، وصعبة وصعاب، وقل فيما عينه ياء، نحو ضيف وضياف، وضيعة وضياع.
* * * وفعل أيضا له فعال * ما لم يكن في لامه اعتلال
أو يك مضعفا، ومثل فعل * ذوالتا، وفعل مع فعل، فاقبل أي: اطرد أيضا فعال في فعل وفعلة، ما لم يكن لامهما معتلا أو مضاعفا، نحو " جبل وجبال، وجمل وجمال، ورقبة ورقاب، وثمرة وثمار ".
واطرد أيضا فعال في فعل وفعل، نحو ذئب وذئاب، ورمح ورماح.
واحترز من المعتل اللام: كفتى، ومن المضعف كطلل.
(2/463)



وفي فعيل وصف فاعل ورد * كذاك في أنثاه أيضا اطرد واطرد أيضا فعال في كل صفة على فعيل بمعنى فاعل: مقترنة بالتاء أو مجردة عنها، ككريم وكرام، وكريمة وكرام، ومريض ومراض، ومريضة ومراض.
* * * وشاع في وصف على فعلانا، * أو أنثييه، أو على فعلانا ومثله فعلانة، والزمه في * نحو طويل وطويلة تفى أي: واطرد أيضا مجئ فعال جمعا، لوصف على فعلان، أو على فعلانة، أو على فعلى، نحو: عطشان وعطاش، وعطشى وعطاش، ندمانة وندام.
(2/464)



وكذلك اطرد فعال في وصف، على فعلان، أو على فعلانة، نحو " خمصان وخماص، وخمصانة وخماص ".
والتزم فعال في كل وصف على فعيل أو فعيلة، معتل العين، نحو " طويل وطوال، وطويلة وطوال ".
* * * وبفعول فعل نحو كبد * يخص غالبا، كذاك يطرد في فعل اسما مطلق الفا، وفعل * له، وللفعال فعلان حصل
(2/465)



وشاع في حوت وقاع مع ما * ضاهاهما، وقل في غيرهما ومن أمثلة جمع الكثرة: فعول، وهو مطرد في اسم ثلاثى على فعل نحو " كبد وكبود، ووعل ووعول " وهو ملتزم فيه غالبا.
واطرد فعول أيضا في اسم على فعل - بفتح الفاء - نحو " كعب وكعوب، وفلس وفلوس " أو على فعل - بكسر الفاء - نحو " حمل وحمول، وضرس وضروس " أو على فعل - بضم الفاء - نحو " جند وجنود، وبرد وبرود ".
ويحفظ فعول في فعل، نحو " أسد وأسود " ويفهم كونه غير مطرد من قوله " وفعل له " ولم يقيده باطراد.
* * * وأشار بقوله: " وللفعال فعلان حصل " إلى أن من أمثلة جمع الكثرة فعلانا، وهو مطرد في اسم على فعال، نحو " غلام وغلمان، وغراب وغربان ".
وقد سبق أنه مطرد في فعل: كصرد وصردان.
(2/466)



واطرد فعلان - أيضا - في جمع ما عينه واو: من فعل، أو فعل، نحو " عود وعيدان، وحوت وحيتان، وقاع وقيعان، وتاج وتيجان ".
وقل فعلان في غير ما ذكر، نحو " أخ وإخوان، وغزال وغزلان ".
* * * وفعلا اسما، وفعيلا، وفعل * غير معل العين - فعلان شمل من أبنية جمع الكثرة: فعلان، وهو مقيس في اسم صحيح العين، على فعل، نحو " ظهر وظهران، وبطن وبطنان " أو على فعيل، نحو " قضيب وقضبان، ورغيف ورغفان " أو على فعل، نحو " ذكر وذكران، وحمل وحملان ".
* * * ولكريم وبخيل فعلا * كذا لما ضاهاهما قد جعلا
(2/467)



وناب عنه افعلاء في المعل * لاما، ومضعف، وغير ذاك قل من أمثلة جمع الكثرة: فعلاء، وهو مقيس في فعيل - بمعنى فاعل - صفة لمذكر عاقل، غير مضاعف، ولا معتل، نحو " ظريف وظرفاء، وكريم وكرماء، وبخيل وبخلاء ".
وأشار بقوله: " كذا لما ضاهاهما " إلى أن ما شابه فعيلا - في كونه دالا على معنى هو الكغريزة - يجمع على فعلاء، ونحو عاقل وعقلاء، وصالح وصلحاء، وشاعر وشعراء.
وينوب عن فعلاء في المضاعف والمعتل: أفعلاء، نحو " شديد وأشداء، وولى وأولياء ".
[ وقد يجئ " أفعلاء " جمعا لغير ما ذكر، نحو " نصيب وأنصباء، وهين وأهوناء " ].
(2/468)



فواعل لفوعل وفاعل * وفاعلاء مع نحو كاهل وحائض، وصاهل، وفاعله، * وشذ في الفارس، مع ما ماثله من أمثلة جمع الكثرة: فواعل، وهو لاسم على فوعل، نحو " جوهر وجواهر " أو على فاعل، نحو " طابع وطوابع "، أو على فاعلاء، نحو " قاصعاء وقواصع " أو على فاعل، نحو " كاهل، وكواهل ".
وفواعل - أيضا - جمع لوصف على فاعل إن كان المؤنث عاقل، نحو " حائض وحوائض "، أو لمذكر ما لا يقعل، نحو " صاهل وصواهل ".
فإن كان الوصف الذى على فاعل لمذكر عافل، لم يجمع على فواعل، وشذ
" فارس وفوارس، وسابق وسوابق ".
فواعل - أيضا - جمع لفاعلة، نحو " صاحبة وصواحب، وفاطمة وفواطم ".
* * * وبفعائل اجمعن فعاله * وشبهه ذا تاء أو مزاله
(2/469)



من أمثلة جمع الكثرة: فعائل، وهو: لكل اسم، رباعى، بمدة قبل آخره، مؤنثا بالتاء، نحو " سحابة وسحائب، ورسالة ورسائل، وكناسة وكنائس، وصحيفة وصحائف، وحلوبة وحلائب " أو مجردا منها، نحو " شمال وشمائل، وعقاب وعقائب، وعجوز وعجائز ".
* * * وبالفعالي والفعالى جمعا * صحراء والعذراء، والقيس اتبعا من أمثلة جمع الكثرة: فعالى، وفعالى، ويشتركان فيما كان على فعلاء، اسما كصحراء وصحارى وصحارى، أو صفة كعذراء وعذارى وعذارى.
* * * واجعل فعالى لغير ذى نسب * جدد، كالكرسي تتبع العرب
(2/470)



من أمثلة جمع الكثرة: فعالى، وهو جمع لكل اسم، ثلاثى، آخره ياء مشددة غير متجددة للنسب، نحو " كرسى وكراسى، وبردى وبرادى "، ولا يقال " بصرى وبصارى ".
* * * وبفعالل وشبهه انطقا * في جمع ما فوق الثلاثة ارتقى من غير ما مضى، ومن خماسى * جرد، الآخر انف بالقياس
(2/471)



والرابع الشبيه بالمزيد قد * يحذف دون ما به ثم العدد وزائد العادى الرباعي احذفه، ما * لم يك لينا إثره اللذختما من أمثلة جمع الكثرة: " فعالل " وشبهه، وهو: كل جمع ثالثه ألف
بعدها حرفان، فيجمع بفعالل: كل اسم، رباعى، غير مزيد فيه، نحو " جعفر وجعافر، وزبرج وزبارج، وبرثن وبراثن " ويجمع بشبهه: كل اسم، رباعى، مزيد فيه، ك " جوهر وجواهر، وصيرف وصيارف، ومسجد ومساجد ".
(2/472)



واحترز بقوله: " من غير ما مضى " من الرباعي الذى سبق ذكر جمعه: كأحمر، وحمراء، ونحوهما مما سبق [ ذكره ].
وأشار بقوله: " ومن خماسى جرد الآخر انف بالقياس " إلى أن الخماسي المجرد عن الزيادة يجمع على فعالل قياسا، ويحذف خامسه، نحو " سفارج " في سفرجل، و " فرازد " في فرزدق، و " خوارن " في خورنق.
وأشار بقوله: " والرابع الشبيه بالمزيد - البيت " إلى أنه يجوز حذف رابع الخماسي المجرد عن الزيادة، وإبقاء خامسه، إذا كان رابعه مشبها للحرف الزائد - بأن كان من حروف الزيادة، كنون " خورنق "، أو كان من مخرج حروف الزيادة، كدال " فرزدق " - فيجوز أن يقال: " خوارق، وفرازق "، والكثير الاول، وهو حذف الخامس وإبقاء الرابع، نحو " خوارن، وفرازد ".
فإن كان الرابع غير مشبه للزائد لم يجز حذفه، بل يتعين حذف الخامس، فتقول في " سفرجل ": " سفارج " ولا يجوز " سفارل ".
وأشار بقوله: " وزائد العادى الرباعي - البيت " إلى أنه إذا كان الخماسي مزيدا فيه حرف حذف ذلك الحرف، إن لم يكن حرف مد قبل الآخر، فتقول في " سبطرى ": " سباطر "، وفي " فدوكس ": " فداكس "، وفي " مد حرج ": " دحارج ".
فإن كان الحرف الزائد حرف مد قبل الآخر لم يحذف، بل يجمع الاسم على " فعاليل " نحو " قرطاس وقراطيس، وقنديل وقناديل، وعصفور وعصافير ".
(2/473)



والسين والتامن ك " مستدع أزل * إذ ببنا الجمع بقاهما مخل والميم أولى من سواه بالبقا * والهمز واليا مثله إن سبقا إذا اشتمل الاسم على زيادة، لو أبقيت لاحتل بناء الجمع، الذى هو نهاية ما ترتقى إليه الجموع - وهو فعالل، وفعاليل - حذفت الزيادة، فإن أمكن جمعه على إحدى الصيغتين، بحذف بعض الزائد وإبقاء البعض، فله حالتان: إحداهما: أن يكون للبعض مزية على الآخر.
والثانية: أن لا يكون كذلك.
والاولى هي المرادة هنا، والثانية ستأنى في البيت الذى في آخر الباب.
ومثال الاولى " مستدع " فتقول في جمعه: " مداع " فتحذف السين والتاء، ونبقى الميم، لانها مصدرة ومجردة للدلالة على معنى، وتقول في " ألندد "،
(2/474)



و " يلندد ": " ألاد "، و " يلاد " فتحذف النون، وتبقى الهمزة من " ألندد "، والياء من " يلندد "، لتصدرهما، ولانهما في موضع يقعان فيه دالين على معنى، نحو: أقوم ويقوم، بخلاف النون، فإنها في موضع لا تدل فيه على معنى أصلا.
والالندد، واليلندد: الخصم، يقال: رجل ألندد، ويلندد، أي: خصم، مثل الالد.
* * * والياء لا الواو احذف ان جمعت ما * ك " حيزبون " فهو حكم حتما
إذا اشتمل الاسم على زيادتين، وكان حذف إحداهما يتأتى معه صيغة الجمع، وحذف الاخرى لا يتأتى معه ذلك - حذف ما يتأتى معه [ صيغة الجمع ] وأبقى الآخر، فتقول في " حيزبون ": " حزابين "، فتحذف الياء، وتبقى الواو، فتقلب ياء، لسكونها وانكسار ما قبلها، وأو ثرت الواو بالبقاء لانها لو حذفت لم يغن حذفها عن حذف الياء، لان بقاء الياء مفوت لصيغة منتهى الجموع.
والحيزبون: العجوز.
* * *
(2/475)



وخيروا في زائدي سرندى * وكل ما ضاهاه ك " العلندى " يعنى أنه إذا لم يكن لاحد الزائدين مزية على الآخر كنت بالخيار، فتقول في " سرندى ": " سراند " بحذف الالف وإبقاء النون، و " سراد " بحذف النون وإبقاء الالف، وكذلك " علندى "، فتقول: " علاند " و " علاد " ومثلهما " حبنطى "، فتقول: " حبانط " و " حباط "، لانهما زيادتان، زيدتا معا للالحاق بسفرجل، ولا مزية لاحداهما على الاخرى، وهذا شأن كل زيادتين زيدتا للالحاق.
والسرندى: الشديد، والانثى سرنداة، والعلندى - بالفتح - الغليظ من كل شئ، وربما قيل: جمل علندى - بالضم - والحبنطى: القصير البطين، يقال: رجل حبنطى - بالتنوين - وامرأة حبنطاة.
* * *
(2/476)


عدد المشاهدات *:
883
عدد مرات التنزيل *:
519
حجم الخط :

* : عدد المشاهدات و التنزيل منذ 18/02/2014 ، هذا العدد لمجموع المواد المتعلقة بموضوع المادة

- تم تسجيل هذه المادة بالموقع بتاريخ : 18/02/2014

النحو و الصرف

روابط تنزيل : جمع التكسير
أرسل إلى صديق
. بريدك الإلكتروني :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
. بريد صديقك :   أدخل بريد إلكتروني صحيح من فضلك
اضغط هنا للطباعة طباعة
انسخ رابط المادة  هذا رابط  جمع التكسير لمن يريد استعماله في المواقع و المنتديات
يمكنكم استخدام جميع روابط المحجة البيضاء في مواقعكم بالمجان
النحو و الصرف